دراسة: تطبيقات قياس ضغط الدم على الهواتف الذكية لا تعمل والأرقام التي تُنتج اعتباطية

الكثير من التطبيقات على الهواتف الذكية جاءت لخدمة فئات مختلفة، والتطبيقات المتعلقة باللياقة والصحة من أشهرها وأكثرها تحميلًا/شراء على متاجر التطبيقات، سواء على هواتف iOS أو Android.

ببحثٍ سريع، يُمكن لأي مستخدم إيجاد تطبيقات مختلفة (مجانية ومدفوعة) مُخصصة لقياس ضغط الدم، لكن حسب دراسة جديدة من باحثين في جامعة جون هوبكينز، فإن هذه التطبيقات لا تعمل، بل أنها تُعطي المستخدم أرقامًا اعتباطية، هذه التطبيقات تستخدم الكاميرا والإضاءة لقياس الضغط، البعض الآخر يستخدم الشاشة، مع بيانات يتم إدخالها يدويا تشمل العمر، الوزن والطول وكذلك الجنس.

حسب الدراسة، فإن عددًا كبيرا من الأشخاص بضغطٍ مرتفع حصلوا على أرقامٍ جعلتهم يعتقدون أن مستوى ضغطهم طبيعي، الدراسة قائمة على نتائجٍ سريرية وطبية، في حين لا توجد إثباتات على أن التطبيقات المعنية تعمل حقًا.

إن كُنت تستخدم تطبيقًا شبيها، أو تعرف شخصًا يعتمد عليه، فالأفضل أن تُحذره وتطلب منه التخلص منها واستشارة طبيب أو صيدلي.