هاتف #موتورولا الجديد القابل للطي هو نُسخة عصرية من هاتفها الأيقوني razr بتصميم أنيق

تتذكرون الهواتف التي تُغلق بشكل عمودي لتُصبح صغيرة للغاية ومناسبة للجيب؟ Motorola كانت واحدة من الشركات الرائدة في تصميم هواتفٍ من هذا النوع، ويبدو أنها لا ترغب بأن يختفي هذا الإرث بإعلانها عن عودة هاتف Razr الأيقوني بشكلٍ مختلف.

الهاتف الجديد هاتف يتبع موجة الهواتف القابلة للطي، الفرق هنا أن تصميمه هو تصميم الهاتف الأصلي لكن أكثر أناقة، الآن، الهاتف يمتلك شاشة قابلة للطي بشكلٍ عمودي بحجم 6.2 إنش أطلقت عليها الشركة اسم Flex View، ما يجعل حجمه صغيرًا للغاية، لكن مع شاشة مناسبة للاستخدامات الحالية.

عند إغلاقه، يُمكن للمستخدم الحصول على المعلومات المهمة كالإشعارات وغيرها على شاشة الجهاز الثانوية بحجم 2.7 إنش، مع خيارات بسيطة متعلقة بإظهار الصورة عند الالتقاط أو التعامل مع مرافق Google.

الشركة لم تشأ رغم ذلك أن تُوفر جهازًا من الفئة العليا، وسيصدر بمواصفات محدودة مقارنة بالمنافسة، نتحدث هنا عن معالج Snapdragon 710 و6 جيجا من الذاكرة العشوائية، 128 من المساحة الداخلية ودعم للذاكرة الخارجية MicroSD، وبطارية بقوة 2510 ملي أمبير مع دعمٍ للشحن السريع بقوة 15 وات، قارئ بصمة في الجزء الخلفي وكفى.

الجهاز يمتلك كامرتين فقط، 16 ميغابكسل للخلفية و5 للأمامية، ويعمل على نظام Android 9 Pie. أمّا بالنسبة للألوان، فيكتفي الجهاز بلون واحدٍ وهو الأسود الداكن، ويصدر بما لا يقل عن 1500 دولار أمريكي/5600 ريالا سعوديا.