#هواوي تفضل التركيز على التقنية قبل بدء مؤتمر الاتصالات العالمي #MWC19

هنالك هواوي الرائدة، وهواوي التهديد، لكن الشركة الصينية ترغب بالتركيز أكثر على موقعها كرائد، أما التهديدات التي اتهمت بها بسبب عملها على البنية التحتية لتقنية الاتصال من الجيل الخامس، فهي تراه سببا إضافيا لبذل مجهود أكبر.

على مقربة من معرض MWC الذي ستُشارك فيه الشركة، قامت هواوي بعقد حدثها السنوي الذي لم تستطع فيه التهرب من الأسئلة المتعلقة بالمشاكل الأمنية رغم تخصيصه للحديث عن إنجازاتها الأخيرة في السوق التقني والبنية التحتية للفايف جي من أهمها حصولها على 30 عقدًا حول العالم.

الشركة ونقلًا عن mobileworldlive تعلم ما يعنيه التهديد الأمني الذي قد تحدثه البنية التحتية الخاصة بالاتصال عند بعض البلدان، إلّا أنها ترى أن هذا التهديد الذي سيكون له تأثير في البعض من هذه البلدان لن يكون له تأثير على 95% من سوقها، وترى أن النمو المستمر لشبكة الفايف جي سيحسن من ظروف السوق.

وحتى إن لم يتحسن شيء، فذلك له تأثير مباشر على الشركة نفسها، التي ترى أنه بسبب كل الاحتياطات الأمنية، سيدفعها ذلك للاستثمار أكثر لتحسين جودة وكفاءة منتجاتها، بل ستُضاعف ميزانيتها المخصصة للبحث والتطوير للحفاظ على تنافسية أجهزتها، ويظهر ذلك بلاك شك، الهدف الذي لم تتوقف هواوي عن تذكير الكل به، أنها ترغب حقًا بأن تكون الرائد بدخول الجيل الجديد من شبكات الاتصال.

مع أكثر من 15% من عائداتها السنوية التي تُخصصه لغرض البحث العلمي والتطوير، فتحقيق هدفها لن يكون بالبعيد. الشركة كشفت عن بعض أجهزتها المخصصة للجيل الخامس كهوائيات الإشارة 64T64R و32T32R مع وعدٍ للكشف عن ا لمزيد في حدث MWC، وستكون من الشركات التي تُركز على سهولة الاستخدام والتركيب بتجهيزات ذات كفاءة عالية تُساعد الشركات على تقديم خدمات عالية مع اقتصاد في الطاقة.

وكأن الشركة لم تتأثر بالهالة السلبية التي تحيط بها بسبب تخوف الكثير من الدول من استخدامها لأجهزتها في التجسس ولأغراض تخدم الحكومة الصينية، لكن ما تقوم به، لا بد أن يضع اسمها كمُؤثر حالي في حركة السوق العالمي.

المزيد
متجر #Steam يُطلق منصة Steam Labs لاختبار الخصائص الجديدة قبل إطلاقها