0
3 shares

كشفت Sony Mobile بالتزامن ومؤتمر CES عن مجموعةٍ من هواتفها الجديدة، تركيز الشركة في هذا الإعلان كان موجهًا للفئة المتوسطة والرخيصة حيث تضمن الإعلان الكشف عن الهاتف الجديد Xperia L2 من الفئة الدنيا. إلى جانب الكشف عن هاتفين Xperia XA2 و Xperia XA2 Ultra والمقدمين بمعالج Snapdragon 630 المخصص للأجهزة المتوسطة.

المميز في إعلان هذه الأجهزة أنها وأخيرًا جعلت من خيار مستشعر البصمة خيارًا متاحًا للأجهزة الموجهة للسوق الأمريكي، حيث تخلت الشركة عن استخدام مستشعر البصمة المدمج في زر التشغيل الجانبي وأضافتها في هواتفها في الجهة الخلفية.

يمتاز الهاتف Xperia L2 بتقديمه مع معالج MediaTek MT6737T مع ذاكرة وصول عشوائية بحجم 3جيجابايت، وذاكرة تخزين داخلية بحجم  32جيجابايت قابلة للتوسيع باستخدام بطاقات microSD كما يحمل الهاتف كاميرا أساسية بدقة 13ميجابيكسل مع فتحة عدسة f/1:2 تعتبر ممتازةً لهاتفٍ من الفئة المتوسطة، وأمامية بدقة 8ميجابيكسل بفتحة عدسة بحجم f/1:2.4 يخدم ذلك بطارية كبيرة الحجم بسعة 3300ملي أمبير/ساعة وتغطي ذلك شاشة بحجم 5.5إنش

أما الأجهزة المتوسطة والتي باتت تنافس أفضل اجهزة الأعوام السابقة بعتادها، فقد زودتها الشركة بمعالج Snapdragon 630 مع دعم لشبكات الجيل الرابع بسرعات تصل حتى 600Mbps والاصدار الخامس من Bluetooth. كما زوّدت النسخة الأكبر بذاكرة عشوائية بحجم 4جيجابايت مقارنةَ بـ 3جيجابايت للنسخة الصغيرة. إلا ان الهاتفين يوفران خيار زيادة المساحة التخزينية باستخدام منافذ البطاقات microSD. كاميرا الهاتفين الأساسية تأتي بدقة 23ميجابيكسل وبفتحة عدسة f/1:2 مع حساس أكبر من المستخدم في الهاتف Xperia L2. كما تحمل النسخة الأكبر Ultra كاميرتين أماميتين بفتحي عدسة مختلفتين تقدمان زاوية رؤية أوسع وخيار التثبيت البصري والرقمي


صهيب حيدر

Editor-in-Chief | Information Technology Engineer | Photographer | Interested in New Technologies